فتح ميديا – متابعات::

أكدت عائلة الطفل الأسير حسان عبد الخالق التميمي (17 عاماً) من قرية دير نظام شمال غرب رام الله، أنه يعاني من زِيَادَةُ شديد في حموضة الدم، الأمر الذي أدى لتدهور حالته الصحية نتيجة الاهمال الطبي.

وذكـر محمد التميمي وهو قريب الأسير حسان في حديث صحفي: إن قوات الاحتلال اعتقلت الطفل حسان قبل شهرين ويقبع في معتقل عوفر، وترفض سلطات الاحتلال اعطاءه دوائه المخصص لخفض حموضة الدم التي يعاني منها، كَذَلِكَ عُلِيَ الْجَانِبُ الْأُخَرَ رفضت أخذ الدواء من ذويه عند اعتقاله.

وتـابع: أن مرضه يتطلب تعاملاً خاصاً من أَثناء تقديم الادوية والتغذية اللازمة والمراجعة الدورية للمستشفيات.

وبين وأظهـــر أنه وفقاً للمعلومات الواردة من عدد من الأسرى القريبين من الطفل التميمي، فإن حالة حسان سيئة للغاية وأن الاحتلال يرفض نقله للمستشفيات وتقديم العلاج اللازم له، ويحاول التذرع بالجوانب المالية بصورة دنيئة تهدف لابتزاز العائلة وتهدد حياة الطفل بشكل كبير.

وحملت العائلة سلطات الاحتلال المسؤولية الكاملة عن حياة ابنهم، داعية المؤسسات الحقوقية والدولية الى تحمل مسؤولياتها كاملة والضغط على الاحتلال لتقديم العلاج الفوري اللازم لطفلهم والافراج عنه حماية لحياته.

الجدير بالذكر ان جيش الاحتلال كان قد اعتقل الطفل التميمي قبل حوالي الشهرين واخضعه لتحقيق مكثف ومنعه من الحصول على عدد من الادوية اللازمة للحفاظ على استقرار حالته الصحية.

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع عيون المملكة ، فلسطين / عائلة الطفل الأسير حسان التميمي: ابننا يعاني من تدهور بصحته ، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.