سعودى 365 يراهن المسؤولون القطريون على أن الخطوط الجوية القطرية ستبقى قادرة على تحقيق مَكَاسِب على رغم الأزمة الدبلوماسية التي أدت إلى عزل الإمارة الصغيرة. بيد أن الخبراء - بحسب «بلومبيرغ» أمس - يرون أن الخسائر آتية، وأن «القطرية» ستضطر إلى تعطيل طلبيات لشراء طائرات ركاب ضخمة من بوينغ وآرباص. وأضافو أن مغامرة «القطرية» بفتح محطات جديدة، منها براغ وكييف، لن تعود بأرباح، لضعف عدد المسافرين لتلك الوجهات. كَذَلِكَ عُلِيَ الْجَانِبُ الْأُخَرَ أن المسارات الجوية التي اعتمدتها «القطرية»، بسبب إغلاق المجالين الجويين السعودي والبحريني أمام طائراتها، زاد كلفة الوقود للضعف، إذ أضحت رحلتها من الدوحة إلى الخرطوم تستغرق 6 ساعات بدلاً من 3 ساعات.

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع عيون المملكة ، القطرية... كل الطرق لا تؤدي إلى قطـر! ، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.