بطولة الأندية العربية ارتبطت بالانقطاعات والمشاكل
بطولة الأندية العربية ارتبطت بالانقطاعات والمشاكل

تنطلق غداً في البطولة العربية للأندية بعد توقفها سَنَة 2013 م، وتاريخياً ارتبطت جميع البطولات العربية بالأحداث المختلفة، والانقطاعات المتكررة، والمشاكل بأنواعها، لذلك تأمل الجماهير أن يتمكن الاتحاد الحالي برئاسة الأمير تركي بن خالد من ضبطها والنجاح في المحافظة على استمراريتها وتطويرها بعدما بدأت سَنَة 1980 بمواجهة النجمة اللبناني في نصف النهائي، وكانت حينها الحرب الأهلية في لبنان لا تزال قائمة مما عطل إقامة المباريات، ونجح النجمة في الأنتصار خارج ملعبه بنتيجة 2-1 وتأهل مباشرة إلى النهائي لملاقاة العراقي، وكان النهائي شبيهاً بنهائي دوري أبطال آسيا، بطريقة الذهاب والإياب، وبسبب الحرب كان من المستحيل أن تلعب اللقـاء في تلك الاجواء وتأجلت أكثر من مرة، وأقيمت أخيراً في فبراير 1982م، وتوج الشرطة العراقي بلقب أول بطولة عربية ولكنها توقفت مرات عدة، من بينها أَثناء أزمة الخليج 1990م، فيما مرت بمسميات وطرق لعب مختلفة، فأول نسخة استمرت حتى سَنَة 2001م، بعدها تغير مسماها من البطولة العربية للاندية ابطال الدوري إلى بطولة الأمير فيصل بن فهد للأندية واقيمت تحت هذا المسمى عامي 2002-2003م، بعدها تغير المسمى إلى دوري أبطال العرب، واختلف نظامها واصبحت شبيهة بدوري أبطال اوروبا من أَثناء تقسيم الفرق إلى مجموعات وخوض الادوار النهائية بنظام خروج المغلوب، وبدأت بهذا النظام سَنَة 2004م واستمرت حتى 2009م، لتتوقف بعدها وتعود سَنَة 2012م بمسمى كأس الاتحاد العربي، وهي النسخة النهائية التي توج بها اتحاد الجزائر، وتفرع من البطولة العربية التي انطلقت سَنَة 1982م تفرع منها أَثناء إقامتها البطولة العربية للأندية ابطال الكؤوس وكأس النخبة.

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع عيون المملكة ، بطولة الأندية العربية ارتبطت بالانقطاعات والمشاكل ، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

المصدر : جريدة الرياض