فتح ميديا – متابعات

استنكر النشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي، "حديث النفاق" الذي دار بين مراسلة تلفزيون فلسطين، ورئيس السلطة الفلسطينية، محمود عباس، حيث ادعت أن تدخل عباس في أزمة إغلاق المسجد الأقصى هو ما عجل الانتصار للمقدسيين وفتح أبواب الأقصى.

وقوبلت مكالمة ريناوي بغضب وسخط على مواقع التواصل، وذلك لتغافل دور المقدسيين ورباطهم حول المسجد الأقصى وتحقيقهم النصر، بالإضافة إلى تأخر السلطة عن مواكبة ما تعرضت له القدس المحتلة من إجراءات إسرائيلية لتغيير الوضع القائم.

وتداول النشطاء تحت وسم #كرستين_ريناوي، خبرًا مفاده أنه تم طرد مراسلة تلفزيون فلسطين، من مدينة القدس، بعد "حديث النفاق" الذي درا بينها وبين عباس.

وتساءل النشطاء عن المصداقية والنزاهة التي انعدمت لدى ريناوي، في نقل الأخبار، وأضافوا أنه من المخجل لإعلامية أن تتعاطى مع ثبات وإصرار المقدسيين الُعزّل، اللذين لم يناصرهم أحد سوى الله، وأن تنسب انتصارهم إلى فرد لم يكن له أي دور مؤثر في الأزمة.

وسخر النشطاء، من المراسلة ريناوي، بأن طالبوها بدعوة رئيسها عباس للصلاة في الأقصى، ليرى مدى الحب والمعزة التي يكنها له المرابطون.

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع عيون المملكة ، فلسطين / حديث النفاق لــ "عباس" يطيح بمراسلة تليفزيون فلسطين من القدس (بالفيديو) ، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.