أكّدت الهند، أن موضوع ضريبة المرافقين التي أقرتها الحكومة السعودية على المغتربين هي شأن داخلي، ومع ذلك ناقشت الموضوع مع المملكة؛ لأن الجالية الهندية هي الأكبر في البلاد.

وقال وزير الدولة للشؤون الخارجية "إم جيه أكبر": هذه ليست قضية خاصة بالهند، بيد أنه يتعين النظر إلى ما إذا كانت الزيادة السنوية في الضرائب ستؤثر سلبًا على الأسر الهندية المقيمة". مشيرًا لمناقشة الأمر مع المملكة.

وأضاف: "هذه المسألة أثيرت رسميًّا مع الوفد السعودي الذي زار البلاد في 11 يوليو". موضحًا أنه وفقًا للمؤشرات الأولية من البعثة الهندية، لا يوجد أي مؤشر على زيادة العائدين من المملكة بسبب الضريبة الجديدة.

ولفت المسئول الهندي إلى أن الجالية الهندية المقيمة في السعودية زادت أيضًا بشكل طفيف خلال العام الماضي وتقدر حاليًا بـ 3.03 مليون، وفقًا للأرقام الصادرة في مارس الماضي.

ونوّه إلى أن الحكومة السعودية فرضت ضريبة بمعدل 100 ريال سعودي على كل مرافق شهريًّا اعتبارًا من أول يوليو الجاري.