— سبوتنيك. تظاهر مئات المحتجين في العاصمة الأردنية عمّان، اليوم الجمعة، ونظموا مسيرة بالمئات باتجاه السفارة الإسرائيلية، إلا أن الأمن الأردني فضّها بهدوء نسبي دون اعتقالات، أو استخدام لقنابل الغاز المسيل للدموع.

وشارك في المسيرة، التي دعا لها ناشطون مستقلون، وأحزاب يسارية وقومية، حسبما أعلـن به حزبيون وناشطون لـ"سبوتنيك"، بينما كان غياب جماعة لافتاً.

وبدأت المسيرة في أعقاب انتهاء صلاة الجمعة، وردد المحتجون شعارات تتوعد الإسرائيليين، وأخرى تدعو لإسقاط المعاهدة الأردنية الإسرائيلية المعروفة بـ"وادي عربا"، وهتفوا داعين لإغلاق السفارة الإسرائيلية.

© REUTERS/ STRINGER

وتمنع السلطات الأردنية الاعتصام أول وصول المسيرات إلى محيط السفارة الإسرائيلية منذ سَنَة ونصف العام تقريبا، فيما تمركزت قوات الدرك بعيدا عن الشباب المعتصمين وسدت الطريق المؤدية للسفارة.

والتزمت قوات بتشكيل سياج في محيط الشباب الذين كان تعدادهم بالعشرات، وفتحت قوات الأمن الطريق أمام السيارات، سعيا لفض المسيرة دون احتكاك بالمحتجين.

وكان حارس في السفارة الإسرائيلية في عمان قد أطلق النار قرب السفارة، في 24 تموز/ يوليو الجاري، ما أسفر عن مقتل أردنيين اثنين.

وأسندت النيابة العامة الأردنية جريمة القتل الواقع على أكثر من شخص، وحيازة سلاح ناري بدون ترخيص للدبلوماسي الإسرائيلي زئيف، أحد موظفي السفارة الإسرائيلية لدى عمان، وفقا لوكالة الأنباء الرسمية "بترا".

ونقلت "بترا" عن النيابة العامة أنها باشرت التحقيق في قضية مقتل المواطنين الأردنيين: محمد زكريا الجواودة، والدكتور بشار كامل حمارنة، التي وقعت في مبنى السفارة الإسرائيلية في عمان، قبل أيام.

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع عيون المملكة ، محتجون أردنيون يطالبون بإغلاق السفارة الإسرائيلية في عمان ، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.