الجيش اللبناني في عرسال

© REUTERS/ ALI HASHISHO

وكان حزب الله قد صـرح، أمس الخميس 27 يوليو/تموز، عن وقف إطلاق النار في جرود عرسال، فيما أشارت تقارير إلى وجود صفقة هدنة، سوف يتم من خلالها فتح ممر آمن لخروج مقاتلي تنظيم "جبهة النصرة" الإرهابي مع عائلاتهم إلى سوريا، مقابل الإفراج عن مسلحين تابعين لحزب الله اللبناني.

ويشمل الاتفاق أيضا، بحسب صحيفة "البيان" الإماراتية خروج أمير "فتح الشام" في القلمون، أبو مالك التلي، مع عدد من المسلحين وعائلاتهم إلى مدينة "إدلب" السورية، معقل التنظيم الإرهابي التابع للقاعدة، مقابل إطلاق سراح 4 قادة ميدانيين تابعين لحزب الله تم أسرهم منذ سَنَة 2015 تقريبا.

مقاتلو حزب الله في جرود عرسال

© Sputnik. Zahraa El-Amir

ونقلت الصحيفة الإماراتية عن مصادر أشارت إلى أن الصفقة هندسها مسؤولون أمنيون قطريون وشخصيات محلية على علاقة مباشرة بهيئة "فتح الشام" في جرود عرسال.

وأشارت المصادر إلى أن عملية التبادل ستتم في تركيا من أَثناء أحد المعبرين البريين اللذين يربطان إدلب بتركيا، سواء معبر "باب الهوى" الواقع تحت إِسْتِحْواذ المعارضة السورية، أو معبر "خربة الجوز" الذي افتتحه تركيا في وقت سابق في ريف إدلب الغربي، والقريب من الحدود الإدارية لمحافظة اللاذقية.

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع عيون المملكة ، هل تتوسط الدوحـة في صفقة الهدنة بين "حزب الله" و"جبهة النصرة" ، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.