سعودى 365 ذكــر وزير الخارجية المصري، سامح شكري، إن الدول الداعية لمحاربة لن تتراجع عن مطالبها المقدمة للدوحة، وذلك أَثناء جلسة محادثات موسعة بين شكري، ونظيره الفرنسي جان إيف لودريان في العاصمة الفرنسية باريس مساء أمس الأول. وبحسب بيان للخارجية المصرية فإن شكري أكد للفرنسيين أن لا يمكنها أن تتسامح مع من يعبث بأمنها واستقرارها.

وأكد المتحدث باسم الخارجية المصرية أحمد أبو زيد أن شكري قدم عرضاً متكاملاً للأسباب والقرائن التي على أساسها تم قطع العلاقات مع قطر، والتي تثبت بما لا يدع مجالاً للشك دعم قطر للإرهاب وفتح قنواتها الفضائية للترويج للأفكار المتطرفة، وتتدخل سلبياً في زعزعة استقرار مصر والدول العربية الثلاث الشقيقة، مبديًا تطلعه لأن تتفهم الدول الأوروبية تلك المنطلقات، وأن تتعامل بالجدية المطلوبة مع مسألة الْقَضَاءُ عَلِيَّ الأرهـاب ومراقبة التزام الدول بتنفيذ قرارات مجلس الأمن في هذا الشأن.


شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع عيون المملكة ، شكري يعرض على الفرنسيين أدلة الإدانة ، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.