وصلت طائرة تابعة لشركة العال الإسرائيلية مطار البحرين الدولي وعلى متنها وفد إسرائيلي- أمريكي مشترك في زيارة رسمية هي الأولى من نوعها بشكل علني.

 من جهتها قالت هالة رمزي عضو مجلس الشورى (الغرفة الثانية للبرلمان) بالبحرين، إن هذه الزيارة تعتبر تفعيلا لإعلان تأييد السلام الموقع  بين البحرين وإسرائيل في سبتمبر/أيلول الماضي.

وأضافت  أنه من المتوقع أن يتم مساء اليوم التوقيع على بيان مشترك يشكل انطلاقا لعلاقات دبلوماسية كاملة.

  كَذَلِكَ عُلِيَ الْجَانِبُ الْأُخَرَ سيجرى التوقيع على عدد من مذكرات التفاهم في مجالات التعاون المشترك بين البلدين، كمجال الطاقة المتجددة، والأمن الغذائي وتكنولوجيا المصارف والتمويل وغيرها، وفق رمزي.

بدورها، رحبت البرلمانية سوسن كمال عضو مجلس الشعب الخاص بالسلطة التشريعية (الغرفة الأولى للبرلمان)، بتوقيع البيان المشترك بين بلادها وإسرائيل.

وكشفت في حديث لـ "سبوتنيك"عن انطلاق العلاقات الدبلوماسية الكاملة بين البلدين إثر التوقيع على الاتفاقيات والمذكرات اليوم.

وقالت "كمال" إن البحرين تحافظ على علاقات متميزة مع كافة الأطراف الفاعلة في الساحة الإقليمية والدولية، من منطلق السيادة التامة، والتخطيط الاستراتيجي، والمصالح الوطنية.

واعتبرت أن توقيع الوفد الإسرائيلي لوثائق التعاون مع البحرين خطوة عملية وإعلانا جريئا لترجمة التطلعات الدبلوماسية بين البلدين.

وعن طبيعة الوثائق المنتظـر توقيعها في المنامة أَثناء ساعات، قالت البرلمانية البحرينية إنها تتضمن تسهيلات لانتقال مواطني البلدين فيما بينهما، واتفاقيات أخرى في مجالات الاتصالات والتجارة، لافتة إلى أن الاتفاقيات لن تخلو من التعاون الأمني، دون مزيد من التفاصيل في هذا الصدد.

 وأكدت "كمال" أن تَدُشِّينَ سفارتين هو خطوة طبيعية بيّن أي بلدين تجمعهما علاقات دبلوماسية كاملة بحسب الأعراف الدولية.

في سياق متصل، قالت وكالة  "رويترز" إن  الوفد يرأسه مستشار الأمن القومي الإسرائيلي، مئير بن شبات، ووزير الخزانة الأمريكي، ستيفن منوتشين، الذي ذكــر مكتبه إن المهمة تهدف إلى "تعاون اقتصادي موسع" بين إسرائيل والبحرين والإمارات.

وذكـر مسؤول منخرط في الزيارة للوكالة إن إسرائيل والبحرين ستوقعان على بيان يحدث مستوى العلاقات من إعلان النوايا الذي شهده حفل البيت الأبيض يوم 15 سبتمبر/ أيلول إلى تأسيس العلاقات رسميا.

وسافر المندوبون إلى المنامة في رحلة تابعة لشركة العال الإسرائيلية تحمل رقم 973 وذلك في إشارة إلى كود الاتصال الدولي بالبحرين.

وعبرت الطائرة في طريقها من مطار بن غوريون في تل أبيب إلى المنامة المجال الجوي السعودي وذلك في تسهيل من المملكة التي تقاوم حتى الآن مناشدات الولايات المتحدة الأمريكيـه لتطبيع العلاقات مع إسرائيل.

وفي منتصف سبتمبر/أيلول الماضي وقعت إسرائيل تَعَهُد سلام مع الإمارات، و"إعلان سلام" مع البحرين في البيت الأبيض وبرعاية الرئيس الأمريكي دونالد ترامب.

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع عيون المملكة ، المنامـة.. برلمانيون يكشفون تفاصيل مذكرات التفاهم مع تل أبيـب ، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.