دعا منتصر الزيات، المحامي الشهير ومؤسس تيار اتحادنا كرامة في نقابة المحامين، إلى إجراء مصالحة شاملة داخل نقابة المحامين المصرية، مستهدفا جمع شمل المعارضين والمؤيدين لسياسات نقيب المحامين العام رجائي عطية.
وقال منتصر الزيات، خلال لقاء جمعه بالمحامين في نقابة محامي سوهاج الفرعية - جنوب - إنه لن يدعم أي إجراءات لسحب الثقة من النقيب العام للمحامين في مصر رجائي عطية، معللا ذلك بأنه لم يحصل على فرصته الكاملة منذ انتخابه.
وكتب منتصر الزيات عبر حسابه الرسمي على موقع فيس بوك: «من نقابة محامين سوهاج: ادعوا إلى مصالحة شاملة في نقابة المحامين من حق رجائي عطية أن يأخذ فرصته كاملة وإن اختلفنا معه».
وذكر منتصر الزيات: «لن أدعم أي اجراءات لسحب الثقة بل وابذل جهدي لتثبيت عطية.. ولست في نزاع مع النقيب عاشور وانتهى خلافي معه بانتهاء ولايته.. واذا عاد في اي وقت سنتعامل معه من جديد». 
واختتم تدوينته بالتالي: وأنقل طلبات المحامين بسوهاج إلى النقيب رجائي عطية:
 1. المعاش الحالي غير مناسب ولا بد من زيادته والمعاشات القديمة كارثية
 2. تحسين نظام العلاج الحالي وموارد النقابة تسمح 
 3. الاستمرار في تنقية الجدول من غير المشتغلين ومراجعة جميع القيود التي تمت لاعادة قيد المحامين بوسائل غير قانونية.
 4. مخاطبة وزير العدل لانشاء مكاتب توثيق داخل كل نقابة فرعية 
 5. تدخل النقابة في تحديد حد أدنى للاتعاب ومساءلة المخالفين لذلك تأديبيًا حرصا على هيبة المهنة.