الدوحـة منحت الإرهابي المقرن جواز سفر
الدوحـة منحت الإرهابي المقرن جواز سفر
سعودى 365 محمد الأكلبي (جدة)
لا تزال فضائح قطر تتوالى، إذ ذكــر وزير الخارجية السعودي عادل الجبير إن قطر تدعم الجماعات الأرهابية القادمين إلى الريـاض بمنحهم جوازات سفر قطرية، وكان أحدهم الإرهابي عبدالعزيز المقرن، والذي كان يعد من أخطر الجماعات الأرهابية، وارتكب ثلاث هجمات في الريـاض، إلا أنه لاقى حتفه في العاصمة (الرياض) قبل أعوام.

وأكَّد الجبير في مؤتمر صحفي عقده في بروكسل أمس الأول (الخميس) أن موافقة قطر لثمانية بنود من المطالب الـ13 سَنَة 2014، بيد أنها لم تنفذها أبداً، مؤملاً «أن تسود الحكمة وتكون قطر مستعدة للاستجابة للمطالب، حتى نتمكن من فتح صفحة جديدة»، وشدد على أن المفاوضات مع قطر لن يكون لها مجال لإيجاد حل للأزمة الدبلوماسية مع دول الخليج.

وتـابع الجبير أَثناء مؤتمر صحفي جمعه مع نظيره الإيطالي أنجيلينو ألفانو أمس (الجمعة)، في ختام محادثات أجرياها في مَرْكَز وزارة الخارجية بروما: «ليس هناك مجال للمفاوضات مع قطر، لأن الأمر لا يتعلق بمفاوضات، بل بمسألة مفادها: هل هناك دعم للإرهاب أم لا؟».

وتابع الجبير الذي وصل إلى إيطاليا صباح أمس في زيارة تستمر بضع ساعات، «إن المملكة العربية الريـاض ومصر والبحرين والإمارات العربية المتحدة لديها مبادئ واضحة صـرحت عن لزوم تنفيذها وهي الكف عن دعم أو تمويل ، وعدم توفير مأوى للإرهابيين، ووقف خطاب الكراهية، معتبراً أن «الحل بالتالي بسيط، إذ يجب على قطر أن تلتزم بمبادئنا وتضعها موضع التنفيذ».

وشدد على أن قرار المقاطعة لقطر من جانب الدول الأربع «كان خطوة مؤلمة، ولم تتخذ لإيذاء قطر»، معربا عن الأمل أن «تسود الحكمة وأن يفعل إخواننا الشيء الصحيح لوضع المنطقة في صَوَّبَ أفضل».

وحول العلاقات مع طهران أكد الجبير أن «إيران تتدخل في الشؤون الداخلية للبلدان الأخرى، وتشعل نار الطائفية، وتدعم الإرهاب وتزرع خلاياها في بلدان أخرى في المنطقة، كَذَلِكَ عُلِيَ الْجَانِبُ الْأُخَرَ ترسل الحرس الثوري الإيراني إلى سورية والعراق واليمن، وتدخل الأسلحة والمتفجرات إلى الكويت والبحرين بهدف زعزعة الاستقرار في المنطقة».

مِنْ ناحيتة ذكــر وزير الخارجية والتعاون الدولي الإيطالي أنجيلينو ألفانو، إن «هناك مجالا واسعا لمواصلة تطوير العلاقات بين إيطاليا والمملكة العربية الريـاض»، موضحاً أنه أجرى «محادثات رائعة للغاية» مع نظيره السعودي عادل الجبير، إذ ناقشنا خلالها القضايا المتعلقة بالعلاقات الثنائية والأزمات التي تطول النقاط الحساسة في .

وتابع «إن المملكة العربية الريـاض هي الشريك الاقتصادي الذي يتمتع بأهمية كبيرة بالنسبة إلى إيطاليا، إذ وصل حجم التجارة البينية سَنَة 2016 إلى ما يقرب من ستة مليارات يورو، والعديد من الشركات الإيطالية لديها وجود كبير في السوق السعودي، خصوصا في قطاع الطاقة والبنية التحتية».

كَذَلِكَ عُلِيَ الْجَانِبُ الْأُخَرَ ذكّر ألفانو بوجود مستثمرين سعوديين مهمين في إيطاليا، خصوصا في قطاعات العقارات والطاقة، مضيفاً «أننا عازمون على إعطاء دفعة جديدة لعلاقاتنا وتعزيز التعاون في كافة المجالات».


شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع عيون المملكة ، الدوحـة منحت الإرهابي المقرن جواز سفر ، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

المصدر : صحيفة عكاظ