ونفى المركز الإعلامي لمجلس الوزراء، من أَثناء الحساب الرسمي للحكومة المصرية، تلك الأنباء، وذلك بعد تواصل المركز مع وزارة الصحة والسكان.

وأكد المركز أن وزارة الصحة قالت إنه لا صحة لانتشار مستلزمات أطفال تحتوي على مواد مسرطنة أو أي مواد ضارة أخرى.

وكشفت وبينـت الوزارة أن كافة مستلزمات الأطفال الموجودة بالأسواق آمنة تماما وصالحة للاستخدام الآدمي، ومطابقة لكافة معايير منظمة الصحة العالمية، وتخضع للرقابة من قبل الجهات المختصة بالوزارة، في إطار حرص الدولة على صحة وسلامة جميع الأطفال.

وأشارت وزارة الصحة إلى أنها تشدد الرقابة على الأسواق المحلية، وإجراء حملات تفتيشية دورية على شركات التوزيع والصيدليات والمخازن والعيادات الخاصة لضبط الأسواق، والتأكد من أن كافة المستلزمات الصحية المتعلقة بالأطفال آمنة ومطابقة للمواصفات القياسية، وتصلح للاستخدام الآدمي ولا تحتوي على آية مواد غير مصرح بها أو تضر بصحة الأطفال.

وناشدت وزارة الصحة المصرية جميع وسائل الإعلام ومرتادي مواقع التواصل الاجتماعي تحري الدقة والموضوعية في كتـب الأخبار، والتواصل مع الجهات المعنية بالوزارة للتأكد قبل كتـب معلومات لا تستند إلى أي حقائق، وتؤدي إلى إثارة البلبلة في أوساط الرأي العام.

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع عيون المملكة ، رسميا... الحكومة المصرية ترد على أنباء انتشار "حفاظات أطفال مسرطنة" ، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.