وأجرت صحيفة "معاريف" العبرية، مساء اليوم، الخميس، حوارا مع الجنرال عاموس يادلين، رئيس جهاز المخابرات العسكرية الإسرائيلي "أمان" السابق، أكد من خلاله أن الخطر الحقيقي على بلاده يكمن في الصواريخ الدقيقة التي بحوزة حزب الله اللبناني.

© AFP 2019 / HAMED MALEKPOUR

وأفادت الصحيفة بأن إيران تمثل أيضا خطرا على بلاده، ولكن الصواريخ الدقيقة التي استحوذ عليها حزب الله هي الأخطر، رغم اعترافه بأن التقييم الاستراتيجي لإسرائيل للعام 2020، يؤكد تملك إيران لقنبلة نووية أَثناء عامين. 

وأوردت الصحيفة العبرية أن إيران تعد الخطر الأبرز، كونها قوة تقليدية، ولكن لها ذراع أخرى ممثلة في سوريا ـ على حد قول الجنرال عاموس يادلين ـ مشددة على وجوب انتباه بلاده إلى توجه إيران النووي أَثناء الأعوام الْقَادِمَـةُ.

سبق أن أشار إِحْتِرام الموقف السنوي الصادر عن شعبة الاستخبارات العسكرية الإسرائيلية "أمان"، للعام 2020، أول أمس، الثلاثاء، إلى أن "سوريا ستظل أرضا خصبة للقتال من أَثناء الحدود. وستواصل تركيا احتلال الأراضي وستواصل روسيا تعزيز وجودها في سوريا".

وأشارت التقديرات الاستخباراتية الإسرائيلية إلى أنه "سيُطلب من حكومة الرئيس بشار الأسد أَثناء السنة الْحَالِيَّةُ اتخاذ قرار بشأن الوجود الإيراني في بلاده".

أما على صعيد الوضع في لبنان، فمن المرجح أن "يستمر عدم الاستقرار السياسي نتيجة للمشاكل الاقتصادية وستستمر الدولة في بناء قوة متقدمة ضد إسرائيل". ويفيد التقرير بأنه "سيُطلب أيضا من لبنان تحديد موقفه بشأن التأثير الإيراني ومستقبل مشروع الصواريخ الإيرانية الدقيقة الذي يجري على أراضيه".

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع عيون المملكة ، ليست طـهـران… رئيس المخابرات الإسرائيلي السابق يكشف عن الخطر الحقيقي على بلاده ، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.