«عكاظ» (المنامة)

أدانت الخارجية البحرينية بشدة إعلان رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو نيته فرض السيادة الإسرائيلية على منطقتي غور الأردن وشمال البحر الميت. وأكدت في بيان أمس، أن الإعلان يمثل تعدياً سافراً ومرفوضاً على حقوق الشعب الفلسطيني ويعكس إصراراً على عدم التوصل لسلام عادل وشامل. وطالبت الخارجية، بحسب ما أفادت وكالة الأنباء البحرينية، المجتمع الدولي بضرورة تحمل مسؤولياته في التصدي لهذا الإعلان.

يذكر أن تصريحات نتنياهو أثارت موجة استنكار من دول عربية عدة.

وتعهد نتنياهو (الثلاثاء) بضم غور الأردن في الضفة الغربية المحتلة إذا أعيد انتخابه في 17 سبتمبر. وقال في خطاب تلفزيوني: «هناك مكان واحد يمكننا فيه تطبيق السيادة الإسرائيلية بعد الانتخابات مباشرة».

كما أكد عزمه ضم المستوطنات الإسرائيلية في جميع أنحاء الضفة الغربية إذا أعيد انتخابه رغم التنسيق مع الرئيس الأمريكي دونالد ترمب الذي من المتوقع أن يعلن خطته المرتقبة لحل النزاع الإسرائيلي - الفلسطيني بعد الانتخابات الإسرائيلية.


شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع عيون المملكة ، البحرين: تعدٍ سافر على حقوق الفلسطينيين ، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.