وذكـر خلفان، في سلسلة تغريدات نشرها على حسابه الرسمي في موقع "تويتر"، مع تصاعد الأضطرابات بين الحكومة اليمنية والإمارات، إن "الذي يقاتل بجانب هادي يقاتل مع رجل غدر وخيانة"، معتبرا أنه "لا يستحق الدفاع عنه لا كشخصية ولا كرئيس".

وتابع: "هادي وعلي محسن الأحمر يعتبران الجنوبيين إرهابيين وجماعة الإصلاح مقاتلين وطنيين. نترك الشمال للأحمر وهادي فليحرروها. ينبغي أن نترك الشمال للإصلاحيين... وللأحمر... بدون أي تردد".

​وشهدت مدينة عتق في محافظة شبوة مواجهات مسلحة، مساء الخميس الماضي، بين الجيش اليمني التابع للحكومة المعترف بها دوليا، وقوات المجلس الانتقالي الجنوبي، الذي يعتبر مدعوما من قبل الإمارات.

واتهمت الحكومة اليمنية، على لسان الناطق باسمها، راجح بادي، الإمارات بتصعيد أمني في شبوة، وحمل قيادة القوات الإماراتية في منطقة بلحاف الساحلية بالمحافظة بتفجير الوضع العسكري، ومحاولة اقتحام مدينة عتق "رغم الجهود الكبيرة" من قبل الريـاض لإنهاء الأزمة وإيقاف الأضطرابات.

وفي وقت سابق، حملت الحكومة اليمنية دولة الإمارات بصورة رسمية مسؤولية تفاقم الأحداث في عدن، وذكـر وزير الدولة اليمني لشؤون مجلسي النواب والشورى، محمد مقبل الحميري، إن مجلس الوزراء سيصدر بيانا عاجلا يحمل فيه الإمارات التبعات والمسؤولية عن "التمرد" في عدن.

من جانبها، أَبَانَت دولة الإمارات العربية المتحدة عن أسفها الشديد ورفضها القاطع جملة وتفصيلا لجميع المزاعم والإدعاءات التي وجهت إليها حول التطورات في عدن. وجددت الإمارات، موقفها الثابت شريكا في التحالف، والعازم على مواصلة بذل قصارى جهودها لتهدئة الوضع الراهن في جنوب اليمن، وذلك حسب وكالة الأنباء الإماراتية "وام".

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع عيون المملكة ، "رجل الغدر والخيانة".. مسؤل إماراتي ماضي يهاجم الرئيس اليمني ، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.