سعودى 365 استقبل وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد الشيخ الدكتور عبداللطيف آل الشيخ في مَرْكَز الوزارة بمسجد الخيف أمس الأول، مديرة شرطة أوكلاند بنيوزيلندا نائلة حسن، التي حضرت لأداء فريضة الحج ضمن برنامج ضيوف الشريفين للحج والعمرة والزيارة، الذين كان منهم عائلات الضحايا والمصابين في الهجوم الذي وقع على جامع النور في مدينة كرايستشرش.

وذكـر آل الشيخ: «إن جميع المستضافين في برنامج ضيوف خادم الحرمين الشريفين الذي تشرف على تنفيذه الوزارة هم محل عناية خادم الحرمين الشريفين، ومتابعة ولي العهد، اللذين يتابعان هذا البرامج وما يقدمه من أعمال وخدمات للمشمولين بالاستضافة».

وبين أن ما أصاب الإخوة في نيوزيلندا أصاب المسلمين في العالم ونحن في المملكة تألمنا بمصاب إخواننا وأرجو ألا تؤثر هذه الجريمة على المسلمين في نيوزيلندا وأن يكونوا قدوة لغيرهم في عدم الانجرار للقيام بأعمال مضادة لا تتوافق مع تعاليم ديننا الحنيف، كَذَلِكَ عُلِيَ الْجَانِبُ الْأُخَرَ أرجو أن يعملوا مع باقي أبناء الشعب النيوزيلندي في بناء وطنهم.

ولفت آل الشيخ إلى أن ما حصل في نيوزيلندا أكبر دليل على أن ليس له دين أو مذهب، موضحا أن الإسلام يأمر بالرحمة بالإنسان وأن المملكة تعمل على بذل الجهد لمد يد العون والمساعدة لكل بلدان العالم وهي سياسة راسخة لهذه البلاد المباركة منذ نشأتها وهي تمد يد الخير للمسلمين بالعالم أجمع وتساعد من يحتاج للمساعدة وتقف معهم بغض النظر عن بلدانهم وديانتهم وذلك وفق مبادى الإسلام العظيمة القائمة على الوسطية والاعتدال والتسامح.


شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع عيون المملكة ، آل الشيخ لمديرة شرطة أوكلاند: حادثة نيوزيلندا تؤكد أن الإرهاب لا دين له ، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.