© REUTERS / Carlos Barria

وحسب "رويترز" جاء ذلك ردا على سؤال عما إذا كان يتفق مع القرار الأمريكي الخاص بسحب موظفين من العراق.

وأمرت الولايات المتحدة اليوم الأربعاء موظفيها غير الأساسيين في اثنتين من بعثاتها الدبلوماسية في العراق بمغادرة البلاد، في مؤشر آخر لمخاوفها من تهديدات إيرانية مزعومة.

وتطبق إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب جَزَاءات جديدة للضغط على طهران، وهي بصدد إرسال قوات إضافية إلى من أجل مواجهة ما تقول إنه تهديد متزايد من إيران لجنودها ومصالحها في المنطقة.

وتصف إيران ذلك بأنه "حرب نفسية"، كَذَلِكَ عُلِيَ الْجَانِبُ الْأُخَرَ ألقى قائد عسكري بريطاني أمس الثلاثاء بظلال من الشك على مخاوف الجيش الأمريكي من وجود تهديدات لجنوده البالغ عددهم نحو 5 آلاف جندي في العراق والذين يساعدون قوات الأمن المحلية في محاربة تنظيم "داعش" الإرهابي.

وقالت وزارة الخارجية الأمريكية إنها أمرت بسحب الموظفين على الفور من كل من سفارتها في بغداد وقنصليتها في أربيل لمخاوف تتعلق بسلامتهم.

ولم يتضح بعد عدد الأفراد الذين شملهم هذا القرار ولم يصدر أي تصريح بشأن تهديد محدد، وجرى تعليق خدمات التأشيرات في البعثتين.

وذكـر متحدث باسم الخارجية: "أكبر أولوياتنا هي ضمان سلامة الموظفين الحكوميين والمواطنين الأمريكيين، ونريد الحد من خطر وقوع ضرر".

كَذَلِكَ عُلِيَ الْجَانِبُ الْأُخَرَ علقت ألمانيا التي لديها 160 جنديا في العراق عمليات التدريب العسكري اليوم الأربعاء مشيرة إلى تصاعد الأضطرابات في المنطقة. وفي غضون ذلك فقد أَنْبَأَت وكالة الأنباء الهولندية (إيه.إن.بي) أن هولندا أوقفت عمل بعثة تقدم مساعدات للسلطات المحلية العراقية.

وذكـر العراق إنه سيُبقي على علاقاته القوية مع إيران وكذلك مع الولايات المتحدة ومع جيران في المنطقة يعتبر بعضهم طهران عدوا لدودا.

وذكـر السناتور كريس كونز عضو لجنة العلاقات الخارجية بمجلس الشيوخ الأمريكي في مقابلة مع (سي.إن.إن) اليوم الأربعاء "أعتقد أننا الآن في وضع خطير للغاية وأي إِحْتِرام خاطئ من أي طرف ربما يدخلنا في صراع".

وتـابع: "عندما تنوي استخدام القوة في منطقة مضطربة جدا، ويوجد بها توتر حقيقي بين إيران والسعوديين، علينا أن نكون حذرين. نحتاج لاستراتيجية". وكان الكونغرس قد طلب من الحكومة إطلاع أعضائه على مجريات الأمور.

وأعادت وزارة الخارجية الأمريكية إصدار تحذير من سفر مواطنيها إلى العراق وقالت إنهم معرضون بقوة لخطر العنف والخطف.

وأضافت "الميليشيات الطائفية المعادية للولايات المتحدة ربما تهدد أيضا المواطنين الأمريكيين والشركات الغربية في أنحاء العراق".

وذكـر مسؤول إيراني كبير، اليوم الأربعاء، إن أي صراع في المنطقة ستكون له "تداعيات لا يمكن تخيلها".

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع عيون المملكة ، أبوظبـي: من المؤكد أن أمريكا رصدت تهديدا قبل سحب دبلوماسيين من بغـداد ، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.