وذكـر الصغير في تصريحات لوكالة "سبوتنيك"، إن التمثال المكتشف هو شبيه لتمثال أبو الهول مثل الكثير من التماثيل القديمة الموجودة على ذات الهيئة، وأنه لم يكن جديدا بالمعني الذي تداول من أَثناء المواقع الإخبارية، حيث أن هناك نحو 970 تمثال بذات الهيئة بالأقصر، وأنه يعود إلى عصر الملك نختبو الأول من الأسرة 30، كَذَلِكَ عُلِيَ الْجَانِبُ الْأُخَرَ أنه يحمل ملامح ذات الملك.

وتـابع الصغير أن التمثال عبارة عن كتلة واحدة من الحجر الرملي وأن رأسه لا تزال لم تزح عنها الأتربة، حيث تم الكشف عن كامل جسمه، وأنه طوله يتراوح ما بين 2،5و 3 أمتار، وعرضه 110 سم، فيما يبلغ ارتفاعه 130سم.

في ذات الإطار ذكــر الباحث الأثري مجدي شاكر لـ"سبوتنيك"، إن طريق الكباش به الكثير من هذه التماثيل التي تقوم على فكرة جسد الأسد الذي يرمز للقوة ورأس الإنسان التي ترمز للذكاء، وأن النصف الأول من الطريق من جانب معبد الكرنك باتجاه معبد الأقصر به تماثيل برأس الكباش.

وبين وأظهـــر شاكر أن هذه التماثيل نحتت في عصر الأسرة 30، وكانت تنحت احتفالا بمولد الإله أمون الذي لا يزال يقام كل سَنَة حتى الآن.

وكانت وزارة الآثار صـرحت الأحد الخامس من أغسطس/آب عن اكتشاف تمثال جديد شبيه لأبو الهول بمحافظة الأقصر.

وتوجد النسخة المعروفة من تمثال "أبو الهول"، بمحافظة الجيزة بمنطقة الأهرامات، وهو تمثال لمخلوق أسطوري بجسم أسد ورأس إنسان، وهو أقدم المنحوتات الضخمة المعروفة، وأشهرها في العالم.

ويبلغ طول "أبو الهول" 73.5 متر، وعرضه 6 أمتار، وارتفاعه 20.22 متر، ويعتقد أن قدماء المصريين بنوه في عهد الفرعون خفرع (2558-2532 ق.م).

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع عيون المملكة ، مدير متحف الكرنك يكشف صحـة تمثال أبو الهول الجديد ، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.