وجاء في بيان للاتحاد، نشرته صفحة بعثته في اليمن على "فيسبوك"، "كان يوم أمس يوما مروعا آخرا لليمن. أصابت غارة جوية ، كانت تستهدف أهدافا عسكرية، حافلة في منطقة مكتظة بالسكان في صعدة، ما أسفر عن سقوط أعداد كبيرة من القتلى والجرحى، معظمهم من الأطفال. وفي وقت سابق من اليوم، أسفر صاروخ باليستي آخر استهدف ميناء السعودي عن مقتل يمني واحد وإصابة عدد آخر".

وتـابع البيان "هذه الحوادث المأساوية تذكر العالم، مرة أخرى، أنه لا يوجد حل عسكري في نزاع يدفع اليمنيون فيه أعلى الخسائر".

وجدد الاتحاد الأوروبي "دعوته لإيجاد حل سياسي والتزام جميع الأطراف بالتركيز على استئناف المفاوضات بإشراف المبعوث الخاص للأمم المتحدة، مارتن غريفيث".

كَذَلِكَ عُلِيَ الْجَانِبُ الْأُخَرَ أكد دعمه لجهود المبعوث الخاص للأمم المتحدة لاستئناف عملية السلام.

وكان الصليب الأحمر كان قد صـرح مقتل وإصابة 127 شخصا غالبيتهم أطفال بغارة لطيران التحالف العربي على حافلة أطفال في مدينة ضحيان شمال صعدة، أمس الخميس.

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع عيون المملكة ، الإتحاد الأوروبى: الحوادث المأساوية في صنعـاء تذكر العالم أنه لا حل عسكري للنزاع ، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.