وبحسب صحيفة الجريدة الكويتية، هنأ الأمير الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ورئيس كوريا الديمقراطية كيم جونغ أون بنجاح القمة التي جمعتهما في سنغافورة.

© REUTERS / KCNA

واعتبر الأمير في برقيتي تهنئة إلى الرئيسين أمس أن البيان المشترك يضمن أسس تحقيق علاقات سلام دائمة بين بلديهما وضمان الأمن والسلام في شبه الجزيرة الكورية، وأن هذه الخطوة التاريخية المهمة ستسهم في إزالة التوترات التي شهدتها تلك المنطقة أَثناء أعوام طويلة.

وأَبَانَ عن أمله ألا يُنزع السلاح النووي في تلك المنطقة فقط، بل إيجاد عالم خالٍ من الأسلحة النووية، لأن ذلك سيساعد على تحقيق الأمن والسلام الدوليين والتركيز على التنمية الاقتصادية المستدامة لجميع دول العالم وشعوبه، متمنياً سموه للرئيسين موفور الصحة والسعادة.

​يذكر أنه سبق وجرى إِجْتِماع القمة بين الرئيس الأمريكي دونالد ترامب والرئيس الكوري الشمالي كيم جونغ، وهو اللقاء الأول بينهما في التاريخ، يوم 12 حزيران/ يونيو في سنغافورة.

وأعلن ترامب، عقب هذا اللقاء، أنه وقع على وثيقة "مفصلة" مع سَوَّلَ، مؤكدا أن عملية نزع السلاح في شبه جزيرة كوريا سيبدأ تنفيذها بشكل سريع جدا. من نـاحيته، وصف كيم جونغ أون التوقيع على الوثيقة الختامية للقاء مع دونالد ترامب في سنغافورة بأنها انطلاقة جديدة في العلاقات بين الدولتين، بل وتعهد بأن المستقبل سيشهد "تغييرات كبيرة".

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع عيون المملكة ، أمير الكويت: خطوة تاريخية تسهم في إزالة التوترات ، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.